afterheader desktop

afterheader desktop

after Header Mobile

after Header Mobile

أخنوش: الدعم المُباشر للأسر الفقيرة يتراوح ما بين 500 و1000 شهرياً (تفاصيل)

الـداخـلـة نيــوز: متابعة

كشف رئيس الحكومة عزيز أخنوش، عن تفاصيل برنامج الدعم الاجتماعي المباشر الذي سيتم تفعيله ابتداء من نهاية هذه السنة، والذي سيكلف ما يناهز 25 مليار درهم برسم سنة 2024، مؤكدا  أن هذا التفعيل سيتم “وفق تصور شامل وفي إطار مبادئ القانون الإطار المتعلق بالحماية الاجتماعية”.

وأوضح أخنوش أمس الاثنين خلال جلسة عمومية مشتركة خصصت لتقديم رئيس الحكومة تصريحا حول الدعم الاجتماعي، عرض الدعم الاجتماعي الذي يهم  60 بالمائة من الأسر غير المشمولة بأنظمة الضمان الاجتماعية، يوفر دعما شهريا مباشرا يوجه من جهة للأسر المستهدفة التي لها أبناء منذ ولادتهم إلى غاي بلوغ سنة 21 لحمايتهم من مخاطر الطفولة وتنمية قدراتهم خاصة فيما يتعلق بالتطبيب والمواظبة على الدراسة.

ومن جهة أخرى، يضيف رئيس الحكومة يستفيد من الدعم الاجتماعي المباشر الأسر التي ليس لها أطفال أو يتجاوز سن هؤلاء الأطفال 21 سنة خاصة منها تلك التي تتواجد في وضعية فقر أو هشاشة للرفع من مستواها المعيشي ودعم قدرتها الشرائية و تحصينها أمام تقلبات الظرفية.

ولهذه الغاية، يضم عرض الدعم الاجتماعي المباشر والذي يخص 60 بالمائة من الأسر المغربية غير المشمولة حاليا بأنظمة الضمان الاجتماعي، والمستوفية لشروط الاستهداف بعد تسجيلها في السجل الاجتماعي الموحد وذلك من خلال ثلاثة اجراءات أساسية .

وحسب أخنوش يقدم الدعم الاجتماعي المباشر للأسر المستهدفة التي تتوفر على أبناء، منحة شهرية عن كل طفل لم يتجاوز 21 سنة وذلك منذ ولادته وإلى غاية 5 سنوات حيث يمنح كل طفل دعما قيمته الشهرية تبدأ من 200 درهما في دجنبر 2023 وتستمر خلال سنة 2024، وما يصل إلى250 درهما في سنة 2025 لتنتقل إلى 300 درهما شهريا ابتداء من سنة 2026

وأكد أخنوش أنه بالنسبة للأسر التي يتجاوز عدد أطفالها ثلاثة وعلى غرار التعويضات الممنوحة لأجراء القطاع الخاص فستتلقى إضافة إلى ذلك دعما شهريا يقدر بـ36 درهما بالنسبة للطفل الرابع و الخامس والسادس، وبالنسبة للطفل في سن التمدرس فهو يحافظ على نفس الدعم ما بين سن السادسة و21 سنة في الوقت الذي يحصل فيه الطفل الذي يوجد في وضعية إعاقة على 300 درهما في 2024 و400 درهما في سنة 2026.

وأوضح رئيس الحكومة، أنه تعزيزا لمكتسبات أطفال نساء الأرامل المستفيدين سابقا من برنامج الدعم، ستواصل الدولة منح  درهما شهريا عن كل طفل إلى غاية  نهاية سنة 2024، إضافة إلى 375 درهما عن كل طفل سنة 2025 ، و400 درهما ابتداء من سنة 2026، مؤكدا أنه استدامة للأثار الإيجابية لبرنامج تيسير وتشجيعها لمواصلة التمدرس، ستتقلص قيمة الدعم في حالة انقطاع الطفل عن الدراسة وذلك بهدف تحفيز آلياء التلاميذ على تمدرس أبنائهم

وأوضح أخنوش أن الدعم الاجتماعي المباشر للأسر المستهدفة والتي ليس لها أطفال أو يتجاوز سن هؤلاء الأطفال 21 عاما خاصة منها الأسر التي تتوفر على أشخاص مسنين، تستفيد من منحة جزافية تبلغ 500 درهما شهريا ابتداء من آخر دجنبر 2023.

وسجل أنه  تفعيلا للتوجيهات الملكية يمكن برنامج الدعم الاجتماعي المباشر من وضعة شبكة للآمان الاجتماعي حيث يبلغ الحد الأدنى للدعم لكل أسرة كيفما كانت تركيبتها 500 درهما، مضيفا  أن قيمة الدعم المباشر لكل أسرة مستهدفة يمكن أن تصل إلى أكثر من 1000 شهريا آخذا بعين الاعتبار تركيبة كل أسرة خاصة عدد أطفالها.


شاهد أيضا