للمُطالبة بإخراج النظام الأساسي.. مُوظفو العدل يشُـ..ـلّون خدمات المحاكم ليومين

الـداخـلـة نيــوز:

من المنتظر أن تخوض النقابة الوطنية للعدل إضرابا وطنيا لـ48 ساعة، يومي الثلاثاء والأربعاء المقبلين 21 و22 ماي الجاري، وذلك للمطالبة بـ « إخراج نظام أساسي لموظفي هيئة كتابة الضبط ».

وقررت النقابة الوطنية للعدل المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل خوض إضراب وطني أيام 21 و22 ماي الجاري، داعية « كافة موظفي العدل للانخراط بقوة في معركة النظام الأساسي الذي يجسد المطالب المشروعة والعادلة، مؤكدة أن « مشروع تعديل النظام الأساسي لموظفي هيئة كتابة الضبط المتوافق عليه مع الوزارة غير قابل للمناقشة أو المساومة ».

وأكدت النقابة الوطنية للعدل أنها « مستعدة للتفاوض مع الوزارة على أساس جدولة زمنية محددة للمصادقة على مشروع تعديل النظام الأساسي لموظفي هيئة كتابة الضبط »، محملة مسؤولية « ما ستؤول إليه الأوضاع قطاعيا »، معبرة عن رفضها « سياسة تعطيل وتأجيل الحسم في مشروع تعديل النظام الأساسي لموظفي هيئة كتابة الضبط ».


شاهد أيضا